توصلت مصالح الدرك الملكي، قبل قليل من يومه الأربعاء، بإخبارية، تفيد بأن شابا في عمر الزهور، أقدم على الانتحار، شنقا بواسطة حبل داخل منزل أسرته المتواجد بدوار البرج نواحي مدينة خنيفرة.

ويتعلق الأمر  بشاب يبلغ من العمر قيد حياته 24 سنة، عثرت عليه أسرته جثة هامدة معلقا بواسطة حبل إلى سقف إحدى الغرف لتسارع إلى إبلاغ السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي.

وحلت مصالح الدرك بعين المكان من أجل معاينة الجثة قبل نقلها إلى مستودع الأموات،.

الشاب دخل في حالة اكتئاب مؤخرا، وهو الأمر الذي جعله ينهي حياته بهذه الطريقة.