توفي قائد قيادة “الخوالقة” التابعة لإقليم اليوسفية ضواحي مراكش، في الساعات الأولى من صباح يوم السبت 17 غشت الجاري، في حادثة سير خطيرة بالقرب من تراب الملحقة الإدارية سيدي غانم بمراكش في اتجاه مدينة تامنصورت.

رجل السلطة و الذي يبلغ من العمر 38 سنة، كان رفقة شقيق له في طريق العودة من مدينة مراكش، نحو قيادة “الخوالقة”، إلا أنه فقد السيطرة على مقود السيارة قرب مدارة العياشي في اتجاه تامنصورت، لتنقلب بهما السيارة و تتدحرج مرات عديدة، قبل أن يحاول رجل السلطة الخروج منها لحظة الدوران، و يرتطم رأسه بإحدى علامات التشوير، ليلفط على إثرها أنفاسه الأخيرة بعين المكان، فيما أصيب شقيقه بجروح خفيفة نتيجة الحدث.

وعلى إثر ذلك سارعت مختلف المصالح من وقاية مدنية و درك ملكي وسلطة محلية إلى عين المكان، حيث تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بأبواب مراكش، فيما تم فتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادث.