عثر مواطنون، في وقت مبكر من أمس السبت، على شاب في العشرينيات، جثة هامدة معلقة بشجرة في غابة الشباب بمدينة مراكش.

وعرف مكان الحادث حالة استنفار كبير لمختلف السلطات والمصالح الأمنية.

وأضاف المصدر ذاته، أن العلامات الأولى توضح أن عملية الإنتحار لم يمر عليها وقت طويل، حيت استغل الهالك خلاء المنطقة من المارة واضعا حدا لحياته بهذه الطريقة المؤلمة.

هذا وقد تم فتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادثة، من أجل تحديد هوية الضحية، ونقل جثته إلى مستودع الأموات، بناء على تعليمات النيابة العامة بمراكش.