كشفت مصادر مطلعة أن ن اللجان المكلفة بانتقاء اللوائح النهائية للمجندين الإجباريين، منذ الاثنين الماضي، رفضت عددا من المترشحين كشفت الاختبارات الأولية والفحوصات الطبية أنهم غير مؤهلين للانخراط في أسلاك العسكر، بسبب أمراض مزمنة، أو قصر القامة وأصحاب الأوزان الثقيلة.

وحسب ما أوردته يومية “الصباح” في عددها الصادر اليوم الخميس 22 غشت 2019، فقد اصطف عشرات الشباب ذكورا وإناثا المنتمين إلى لوائح الترشح للفوج الأول من المستدعين للجندية، صباح الاثنين الماضي، أمام أبواب الثكنات العسكرية بمختلف المدن، إذ أشرف فريق من الأطر العسكرية برتب مختلفة، على عمليات الاستقبال وإجراء اختبارات صارمة أقصت عددا منهم، كما استبعد مدمني المخدرات وواضعي الأوشام.

وانخرطت مترشحات في نوبة بكاء حادة بعد رفض ملفاتهن، كما أغمی على بعضهن في أماكن الاختبارات، بعد أن حلمن بالانخراط في سلك التجنيد.