سجل الرئيس الأميركي السابق “باراك أوباما” وزوجته “ميشيل” أول ظهور لهما في هوليوود، أمس الأربعاء 21 غشت 2019، من خلال فيلم وثائقي تم تصويره في المنطقة الصناعية بأوهايو، ووصفه النقاد بأنه فيلم مؤثر جاء في موعده.

ويتناول فيلم “المصنع الأميركي” (أميركان فاكتوري) قصة استحواذ شركة صينية على مصنع مهجور لشركة جنرال موتورز، وهو باكورة الإنتاج المشترك بين نتفليكس وشركة هاير غراوند التي أسسها أوباما وزوجته العام الماضي.

وكتب “أوباما” على تويتر الأربعاء “قصة جيدة تمنحك الفرصة لفهم حياة شخص آخر بشكل أفضل. هذا ما جذبنا أنا و”ميشيل” لإنتاج أول فيلم لشركة هاير جراوند”.