التهديدات بقتل بوغبا تخيف مدربه سولسكاير

قال أولي جونار سولسكاير، مدرب مانشستر يونايتد، أن اللاعبين بحاجة لمزيد من الحماية من شركات مواقع التواصل الاجتماعي، واصفًا الإساءة العنصرية والتهديدات بالقتل ضدهم بأنها “حوادث خطيرة”.
وتعرض بول بوغبا لاعب وسط مانشستر يونايتد لإهانة عنصرية عبر الإنترنت عقب إهداره ركلة جزاء خلال التعادل 1-1 على أرض وولفرهامبتون في البريميرليج.
وحث فرانك لامبارد مدرب تشيلسي، وسائل التواصل الإجتماعي على اتخاذ إجراءات ضد مثل هذه التصرفات بعد تعرض المهاجم تامي أبراهام لإساءة عنصرية عقب خسارة لقب كأس السوبر الأوروبي أمام ليفربول.
وأضاف سولسكاير للصحفيين قبل مواجهة كريستال بالاس غدا السبت “نريد حماية الأفراد، عندما يكون هناك تهديدات بالقتل وعنصرية فهي مزاعم جادة وحوادث خطيرة”.
وتابع “في بعض الأحيان تشعر بالضيق لكن ما يمكن أن نفعله حيال ذلك في مانشستر يونايتد؟ لا يمكن أن نمنع لاعبينا من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي. نحتاج لنشر الكلمة الإيجابية والطيبة بدلا من ذلك”.
ونوه “في مواقع التواصل يمكن للأشخاص التخفي خلف هويات مزيفة، يوجد الكثير من سولسكاير على هذه المواقع لكني أدرك أنهم ليسوا أنا ويجب على السلطات أن تجد حلا تجاه كل من ينشر هذه الكراهية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.