رياضة

الرقية الشرعية تتسبب في وفاة سيدة بتاونات

لقيت عشرينية مصرعها، أمس الأربعاء  بدوار امرابطيون بجماعة اخلالفة بإقليم تاونات، بعد أن كانت تخضع لإحدى جلسات ما يسمى بـ”الرقية الشرعية.”.
ودكرت بعض المصادر، أفاد بأن السيدة، التي كانت تعاني من مرض الصرع، لفظت أنفاسها الأخيرة، مباشرة بعد خضوعها لحصة رقيا مساء أمس الثلاثاء، على يد الراقي، ومغادرته لمنزلها
وأوردت المصادر ذاتها أن الفقيه المشتبه فيه بالتسبب في وفاة هذه الزوجة الشابة بادر إلى تسليم نفسه للمركز القضائي للدرك الملكي بتاونات، اليوم الأربعاء، بعد أن تناهى إلى علمه خبر وفاة “زبونته”، مبرزة أن مصالح الدرك الملكي سارعت إلى التحرك صوب عنوان الضحية واستمعت إلى أقاربها
وتم إيداع جثة الهالكة بمستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس قصد إخضاعها للتشريح الطبي وتحديد أسباب الوفاة، في الوقت الذي جرى فيه إخضاع الفقيه لتدابير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة باستئنافية فاس

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق