فشل إدارة الرجاء في شق الإنتدابات يثير غضب الجماهير

يبدو أن رئيس فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم جواد الزيات بمعية أعضاء المكتب وكذا الإدارة التقنية لم تتعلم من الأخطاء السابقة على مستوى الإنتدابات.
وقد خلف فشل إدارة الفريق الأخضر في شق المفاوضات مع أبرز النجوم سواء على المستوى المحلي والإفريقي، إنتقادات لاذعة من الأنصار وما زاد الطين بلة هو العدد المهول للإنتدابات الفاشلة التي قام بها مكتب الزيات في الموسم الماضي والحالي، آخرها اللاعب المالي ساليف كوليبالي الذي كان من المتسببين في مغادرة الفريق لمنافسة كأس العرش من دور السدس عشر ومن قلب ملعب محمد الخامس، ليضطر مجلس الإدارة لفسخ عقده الأمر الذي جعله يرفض حتى يتسلم مبلغ 400 مليون، قبل أن يتم الإنفصال أمس الثلاثاء بالتراضي.
كل هذه العثرات المتكررة جرت مكتب الرجاء في قفص الإتهام، لأن الجمهور يقوم بدوره على أكمل وجه ولعل وصول عدد المشتركين لـ 10 آلاف دليل قاطع لحبه غير المشروط لهذا الفريق إذ يتمنى فقط رؤيته على منصات البوديوم، فهل سيلبي الزيات مطلب الأنصار ؟ الجواب بدون شك سيكون في نهاية الموسم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.