بوميل.. فرنسي ابتلع المال مقابل الإقصاء

واصلت الكرة المغربية مسلسل اقصائها من مجموعة من المنافسات، بفشل المنتخب الأولمبي في تجاوز مالي والمرور للأولمبياد.
اقصاء الأولمبيين أعاد فتح ملف استفادة الأطر الأجنبية من اموال المغاربة دون تقديم أي إضافة.
فالفرنسي بوميل الذي رفعت جامعة الكرة راتبه الشهري من 20 مليون سنتيم إلى 55 مليون فيما يشبه الصفقة التي تفوح منها رائحة مصطفى حجي، لعب مبارتين مع الأولمبي وحصد الإقصاء مقابل ابتلاع مال المغاربة.
حان الوقت ليتم فتح تحقيق في الكيفية التي قامت بها الجامعة بالرفع من راتب بوميل، والتأكد من الادوار التي بات يلعبها مصطفى حجي مؤخرا داهل منظومة الكرة المغربية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.