بلاغ استنكاري لجمعية أنصار الجيش الملكي بعد شغب ” الكلاسيكو “

أصدرت جمعية أنصار فريق الجيش الملكي بلاغا استنكرت من خلاله أحداث الشغب التي سبقت وأعقبت مباراة فريقهم أمام الوداد الرياضي برسم دور سدس عشر كأس العرش.
وإليكم البلاغ المذكور كالآتي :
بيان جمعية أنصار فريق الجيش الملكي.
على إثر الأحداث اللارياضية وأعمال الشغب، التي تعرض لها جمهور فريق الجيش الملكي يومه الثلاثاء 24 شتنبر2019 عند مدخل مدينة مديونة من طرف مجهولين مدججين بالحجارة والهراوت والأسلحة البيضاء، وهو في طريقه لمساندة فريق الجيش الملكي في مباراته ضد فريق الوداد البيضاوي برسم منافسات كأس العرش والتي راح ضحيتها أحد المشجعين لفريق الجيش الملكي كما نتج عنها سقوط  جرحى وخسائر كبيرة على مستوى المركبات.
ولأن هذه الأحداث المؤسفة  لا تمت إلى الرياضة بأي صلة، تعلن جمعية أنصار فريق الجيش الملكي، مايلي:
* نقدم أحر التعازي في وفاة المشجع  العسكري سائلين المولى عزوجل أن يتغمده برحمته الواسعة ويلهم أسرته الصبر والسلوان.
* نشجب جميع أشكال الشغب سواء داخل الملعب أو خارجه وندعو الجماهير والمشجعين  إلى استحضار الروح الرياضية وتقبل معادلة الربح والخسارة في لعبة كرة القدم.
* ندعو إلى توفير الحماية أثناء تنقل الجماهير والمشجعين واتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق ذلك.
 * تنسيق الجهود بين جميع المتدخلين والفاعلين في رياضة كرة القدم للحد من ظاهرة انتشار الشغب في ملاعب كرة القدم، وإشراك الجمعيات الرياضية الفاعلة في هذا الموضوع
* نؤكد على أهمية تعبئة الجهود للتحسيس بأضرار و أخطار ظاهرة الشغب في الملاعب الرياضية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.