القادوري يدافع عن التكناوتي بهذه الطريقة

عكس كل التأويلات بخصوص حالة الحارس الدولي التكناوتي، فسر الدولي السابق بدر القادوري حالة التكناوتي بكونها رغبة في مساندة الفريق الوطني بحماس الشباب.

وقال القادوري في تصريح للموقع إن جامعة الكرة مطالبة بإعادة النظر في العقوبة المسلطة على التكناوتي، مبررا طلبه بكون الحارس قدم تضحيات كبيرة للوداد والمنتخب الوطني.

واستغرب القادوري عدم دعوة التكناوتي للإستماع إليه قبل اتخاذ قرار ايقافه، مبرزا في السياق نفسه أنه كان يتمنى أن تظل الأمور داخلية ولا تخرج للعلن.
واعتبر الدولي السابق غضبة التكناوتي ايجابية بعض النظر عن مشكل الإصابة، مضيفا قوله:” كون كنت مدرب نفرح لا شي لاعب غضب حيث باغي يلعب”.

واوضح القادوري أن التكناوتي يستحق الرفع من معنوياته بعقوبة مخففة، نظرا كونه مثال للاعب المنضبط والمثقف مبرزا أنه يثق في جامعة الكرة والمدرب الحسين عموتة لمراجعة العقوبة المسلطة على التكناوتي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.