إنتحار متزوجة شنقا إقليم قلعة سراغنة

عثر أمس الأربعاء على  عروس شابة منتحرة  داخل “إسطبل للأغنام” محاذي لمسكن والديها بدوار لبرارجة التابع للجماعة القروية أولاد يعكوب بقيادة لوناسدة/ اولاد يعكوب بإقليم قلعة
وأضافت مصادر إعلامية محلية الاثنين، أنه تم العثور على العروس وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة من طرف والدها، بعدما لفت حبلا على عنقها، في ظروف غامضة.
وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه بعد العثور على جثة الهالكة المزدادة سنة 2000، تم إشعار السلطة المحلية التي انتقلت الى عين المكان رفقة عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بقلعة السراغنة، للوقوف على ملابسات وظروف النازلة، حيث تم نقل جثتها إلى مستودع الأموات بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى جنايات مراكش، قصد إخضاع جثتها للتشريح الطبي، ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.