بعد الرباط رئيس الجمعية الوطنية لجمهورية ساوطومي وبرانسيبي يحل بالعيون وهذه تفاصيل لقائه بولد الرشيد

بمقر جماعة العيون، استقبل السيد مولاي حمدي ولد الرشيد رئيس المجلس الجماعي صباح اليوم الاربعاء، رئيس الجمعية الوطنية للجمهورية الديمقراطية لساوطومي وبرانسيبي دلفيم سانتياغو داس نافاس والوفد المرافق له.
اللقاء الذي حضره نواب الرئيس اعبيد امريزيك وامكملتو كمال والإدريسي لسياد ومحمد صالح دداه، وعضو المجلس الجماعي زكرياء المراحي، وسيدي عثمان ماء العينين المدير العام للمصالح بالجماعة، افتتح بكلمة ترحيبية للسيد رئيس المجلس الجماعي، قدم خلالها عرضا بسط من خلاله تركيبة المجلس الجماعي للعيون واختصاصاته في تدبير الشأن المحلي داخل المدينة، كما قدم سردا كرونولوجيا للمراحل التاريخية الهامة في تاريخ مدينة العيون، والتطور الذي عرفته منذ استرجاعها لحظيرة الوطن.
ولد الرشيد اسهب في الحديث عن العناية الخاصة التي يوليها جلالة الملك محمد السادس نصره لهذه الربوع وساكنتها، مؤكدا ان لا حل للنزاع خارج اطار الحكم الذاتي، الذي يبقى الحل الأمثل لتسوية النزاع المفتعل بالمنطقة، والذي من شأنه ان يكون كفيلا بالطي النهائي لهذا الملف وتكريس السيادة المغربية على كامل ترابها الوطني .
كما كان اللقاء فرصة اطلع خلالها الوفد على المؤهلات التي تزخر بها المدينة والمشاريع التي تم تشييدها، والبنيات الأساسية التي  تتوفر عليها في مختلف القطاعات، الرياضية، والاجتماعية، وعلى المجهودات المبذولة لضمان تنمية سوسيو-اقتصادية مستدامة بالمنطقة، والمجهودات المبذولة لتعزيز البنيات التحتية الأساسية، والإجراءات التي اتخذتها الدولة بغية تسريع وتيرة التطور والتنمية في مختلف المجالات.
وكان رئيس الجمعية الوطنية للجمهورية الديمقراطية لساوطومي وبرانسيبي دلفيم سانتياغو داس نافاس، رفقة وفد برلماني هام، قد حل بالمغرب وأجرى سلسلة لقاءات مع المسؤولين المغاربة، حيث عبر عن دعم بلاده اللامحدود للوحدة الترابية للمغرب، مشيرا إلى أنه والوفد المرافق له “سيزورون مدينة العيون جنوب المغرب، ونحن واثقون أنها تعرف، كباقي مدن المملكة، تطورا كبيرا”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.