ضغوطات على الوداد للتراجع عن اعتراض مالانغو

كشف مصدر مسؤول، أن أحد الإداريين داخل فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، تلقى ضغوطا كبيرة من مسؤول جامعي لتراجع الوداد في اعتراضه على بين مالانغو لاعب الرجاء.
وأضاف ذات المصدر، أن إداري الوداد طالب من الناصيري التراجع عن قراره الصارم في متابعة ملف مالانغو.
وأكد مصدرنا أن المسؤول الجامعي كان سببا مباشرا في التحاق مالانغو بالرجاء، وأبدى عزمه وتحديه في عدم هزيمة الفريق الأخضر بالقلم في هذا الاعتراض.
وستجتمع لجنة من الاتحاد العربي يوم الجمعة لتحديد موقفها من اعتراض الوداد ضد مالانغو.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.