توقيف أشخاص بسبب ترويج المخدرات بفاس

تمكنت فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن فاس، مساء أول أمس الجمعة، من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 19 و56 سنة، من بينهم سيدة؛ وذلك للاشتباه في تورطهم في حيازة وترويج المخدرات.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيها الرئيسية بالحي الحسني بمدينة فاس، قبل أن تمكن الأبحاث من توقيف مزودها الرئيسي بالمواد المخدرة بحي بنسودة بالمدينة نفسها، حيث مكنت عملية التفتيش المنجزة داخل منزل ومرآب يستغله الموقوفون بالحي نفسه عن ضبط 405 كيلوغرامات من سنابل “الكيف”، و51 كيلوغراما من مسحوق التبغ المعد للترويج؛ علاوة على مبلغ مالي من محصلات هذا النشاط الإجرامي.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الثلاثة تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، في وقت تتواصل الأبحاث والتحريات لتحديد هوية باقي المتورطين المفترضين في ترويج هذه المواد المخدرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.