إعلامية مغربية مشهورة تكشف تعرضها للتهديد رفقة أبنائها الثلاثة‎

نشرت الاعلامية المغربية سلوى مفتوح تدوينة عبر حسابها على “الفيسبوك” تعلن  عن تعرضها على مدى عدة أشهر لمسلسل رعب رفقة أبنائها الثلاثة.
وكشفت سلوى أنها كانت تتلقى رسائل تهديد مرعبة عبر حساباتها الافتراضية من شخص مجهول وصلت إلى تعقبها في حياتها اليومية وأخذ صور لها دون علمها خلال أنشطتها اليومية.
وأضافت أن الأمر وصل بها حد الجنون إذ أصبحت تعيش حالة من الرعب اضطرت على إثرها إلى منع أطفالها من الذهاب إلى المدرسة وكشفت أن خطأ ارتكبه الفاعل كان كفيلا أن يسقطه بين يدي الشرطة، ليحال إلى التحقيق، حيث تبين فيما بعد أن الأمر يتعلق بشاب في ربيعه 24، من أسرة مفككة.
وتابعت أن الفاعل كشف خلال التحقيق أنه قام بإرسال دعوة صداقة لسلوى مفتوح عبر حسابها بفيسبوك لكن الأخيرة لم تقبل دعوته الأمر الذي ولد في نفسه رغبة في الانتقام

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.