انتشال جثة الشاب العريق ببحيرة بين الويدان

تمكنت عناصر الوقاية المدنية، صباح اليوم السبت 16 نوفمبر 2019، من انتشال جثة غريق سد بين الويدان، الذي غرق في حقينة السد، نهاية الأسبوع الماضي.

وحسب مصادر إعلامية، فقد طفا صباح اليوم السبت، جسم غريب على سطح بحيرة بين الويدان، ما استدعى تدخل عناصر الوقاية المدنية، التي داومت على البحث عن جثة الهالك لمدة أسبوع.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم نقل جثة الهالك الى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال، قصد إخضاعها لتشريح الطبي، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وكانت قارب تقليدي يحمل على متنه الهالك رفقة صديق له، حينما كانا في رحلة استجمام، بسد بين الويدان، تعرض للغرق،  حيث حيث نجا مرافق الهالك، فيما اختفى الأخير عن الأنظار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.