فضيحة.. منصة الصحافة بملعب وجدة تفتفد للكهرباء

عبر مجموعة من الزملاء الصحافيين، عن غضبهم تجاه المسؤولين عن الملعب الشرفي بوجدة الذي سيختضن نهائي كأس العرش بين حسنية اكادير والاتحاد البيضاوي، يومه الاثنين بداية من الثالثة عصرا.
وطالب الصحافيين بمد منصة الإعلام بواصل كهربائي، لمزاولة مهامهم في الوقت الذي تفتقر فيه المنصة للكهرباء.
ويعاني رجال الإعلام، من غياب الطاقة على مستوى المنصة، خاصة وأن أغلبهم يشتغل بحواسيب محمولة.
وتعذر على مسؤولين الملعب ربط المنصة بالكهرباء في الوقت الحالي، في ظل غياب شخص متخصص في المجال.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.