بلجيكا توافق على تسليم ياسين عطار إلى فرنسا

0

وافق القضاء البلجيكي على تسليم فرنسا، بموجب مذكرة توقيف أوروبية، ياسين العطار شقيق أحد المنسقين المفترضين لاعتداءات باريس وبروكسل، وفق ما علم أول أمس الجمعة من النيابة العامة الاتحادية البلجيكية. وقال متحدث باسم النيابة إن مذكرة التوقيف «باتت قابلة للتنفيذ»، مؤكدا خبرا نشرته صحيفة «لا دارنيير أور»، لكن تسليم المعني لفرنسا قد يتطلب عدة أشهر لأنه متورط في عدة ملفات في بلجيكا.

وإصدار مذكرة توقيف أوروبية يعني أن قضاة التحقيق الفرنسيين المكلفين التحقيق في اعتداءات 13 نوفمبر  2015 بباريس (130 قتيلا) يرغبون في الاستماع إلى ياسين العطار في مقدمة ربما لتوجيه الاتهام إليه.
وياسين العطار متهم في بلجيكا في كثير من الملفات، خصوصا في إطار القسم البلجيكي من التحقيق في اعتداءات 13 نوفمبر، بـ«عمليات قتل إرهابية» و«المشاركة في أنشطة مجموعة إرهابية قيادياً». وفي يونيو الماضي عدّ قاضي التحقيقات في بروكسل، أن ياسين العطار (30 عاما) المعتقل في أحد سجون بروكسل منذ نهاية مارس الماضي، على خلفية التحقيق في ملف تفجيرات باريس في نوفمبر 2015، مشتبه به في التورط بعملية قتل إرهابية والمشاركة في أنشطة جماعة إرهابية «قيادياً»، وذلك بحسب ما أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي البلجيكي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.