أحداث لارياضية أعقبت ” الديربي العربي “

خلف إياب الديربي العربي بين الرجاء والوداد الرياضيين برسم ثمن نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، مجموعة من الأحداث الخارجة عن الإطار الرياضي.
واحتجزت السلطات الأمنية للدار البيضاء 782 قاصرا حضروا للمباراة بدون أولياء أمورهم، فيما تم إخضاع 36 شخصا تحت الحراسة النظرية بسبب التراشق بالحجارة والإعتداء على الممتلكات، بينما اعتُقل 09 أشخاص بسبب السكر العلني والإخلال بالحياء العام.
للتذكير، فإن وزارة الداخلية قد جندت 3595 رجل أمن تحسبا للمباراة المذكورة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.