شاطئ سيدي إيفني يلفظ جثة أحد البحارة المفقودين

لفظت مياه شواطئ مدينة إيفني، زوال اليوم، جثة بحار قضى نحبه غرقا في فاجعة غرق مركب للصيد الساحلي بسواحل سيدي إيفني قبل يومين.
وحسب مصادر محلية، فقد تم العثور على جثة البحار، بعد أن لفظتها أمواج البحر، فيما لا يزال البحث جاريا إلى حدود اللحظة من طرف عناصر البحرية الملكية والدرك الملكي عن باقي المفقودين.
وقد تم نقل جثة البحار الغريق إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بسيدي إيفني، فيما أصدرت النيابة العامة تعليمات لتشريحها من أجل استيفاء متطلبات البحث القضائي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.