فصائل الرجاء تخرج عن صمتها بخصوص قرار منع رفع التيفو

خرج فصيلي الغرين بويز وإلتراس إيغلز عن صمتيهما بخصوص قرار السلطات الأمنية بمنع رفع تيفو في لقاء غد السبت أمام الترجي التونسي، برسم الجولة الأولى من دور مجموعات عصبة الأبطال الإفريقية.
ونشر الفصيلان بلاغا عبر صفحتيهما الرسمية كالآتي:
تدليس و تسييس:
الكل شاهد تيفو الديربي وكل من يشاركنا شغف حب الكرة علم هذا، منذ الوهلة الأولى، من المقصود ولماذا. فما ذنب دخلة الديربي إلا أنها وصفت حاله.
فالخصم أسقاطناه على حقيقته مما أذى ما اضرابه بعد الصدمة
لكن بعض الجهات قررت إسقاطه على محيط معيشتها وشغفها السياسي لتحاول جاهدة إدخال المدرج الجنوبي في لعبتها السياسية القذرة!
حبل و فدية:
هما جهتان، الأولى في محاولتها لكسب عطف الشعب الرجاوي لاستغلاله وتسييسه لضرب أعداءها محاولة بكل الطرق تأوييل ما لا يحتمل تأوييلا لمصلحتها. والثانية قررت معاقبتها بحبس متنفسنا الوحيد !
أفهل يعقل أن يتم اضطهادنا بسبب “تأويل” جهة أخرى لا علاقة لها، لا من بعيد أو قريب، بشغفنا؟
حرب و جبهتين:
نقولها بالواضح، لن نسمح لأي كان أن يدخلنا وسط معركة نحن بعيدين عنها كل البعد، معركتنا الوحيدة عنوانها الرجاء ولا شيء غير الرجاء. إعلانكم الحرب على مجموعات الماغانا نعتبره مساسا بالكيان الأخضر، فترقبوا الرد!
منع و تهديد:
ما إن انتهت الحملة الإعلامية للديربي، وبعد تأوييلات الجهات المذكورة سالفا، قررت وزارة الداخلية استئناف الحرب ضد الكورفا السود والتي بدأت من سنوات وذلك باغلاق أبواب مركب محمد الخامس أمامنا، ومنع أي تيفو في المدرجات.
مبادئ و مقاومة:
لا يمكننا السكوت على هذه المعاملة المهينة من الجهات الأمنية، ومقاومتنا ستعود ابتداء من مباراة الغد وسنبتدؤها بعدم الباشاج و إرتداء الزي الأسود في مباراة فريقنا غدا بحول الله، وذلك برسم المباراة الأولى في دور مجموعات دوري الأبطال الإفريقي.
هي فقط عوارض نتركها “للمؤوليين” ليقرؤوها، أما نحن فلم ولن يكون شغفنا إلا أخضرا فاقع لونه، ومستعدين للدفاع عن هذا الكيان حتى آخر رمق!
تعيش الراجا ..
و تعيش الكورفا السود ..

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.