استنفار أمني بعد العثور على فتاة بالجديدة

تم العثور مساء أول أمس على فتاة شابة ميتة داخل منزل صغير في حي سيدي الضاوي بالجديدة.

وأوضحت مصادر إعلامية محلية يومه الأحد، أن الأمر يتعلق بفتاة شابة تنحدر من مدينة خريبكة و تبلغ من العمر حوالي 23 سنة قيد حياتها، كانت قد حلت منذ أقل من شهرين بالجديدة، حيث اكترت منزلا صغيرا في حي سيدي الضاوي وكانت تشتغل في أحد المطاعم بالمدينة، قبل أن تختفي عن أنظار زميلاتها لمدة تزيد عن 4 أيام وبعد شكوك راودت الجيران وأصدقائها تم إبلاغ والد الضحية بمدينة خريبكة ومصالح الأمن حيث تم فتح المنزل ليتم العثور على الفتاة جثة هامدة.

وأضافت ذات المصادر أنه تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإخضاعها للتشريح الطبي، مشيرة إلى أن الهالكة كانت تعاني قيد حياتها من أزمة صحية وكانت تتابع علاجها عند أحد الأطباء.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.