هشام أيت منا… يجب علينا الاهتمام بفرق الهواة وعلاقتنا بالوداد ليست وليدة اللحظة

أكد السيد هشام أيت منا رئيس فريق شباب المحمدية أثناء حلوله ضيفا على الصحفي عادل العماري في برنامج الحقيقة في تسعين دقيقة أن العلاقة التي تربط بين شباب المحمدية والوداد البيضاوي ليست وليدة اللحظة.

وتابع أيت منا أنه لا يمكنه إنكار ما قام به الوداد ورئيسه سعيد الناصيري حين كان الفريق يمارس في أقسام الظلمات إذ طرق مجموعة من الأبواب ولم تستجب له سوى إدارة الفريق الأحمر.
وفي سياق متصل، أكد أيت منا أنه يتوفر على مجموعة من اللاعبين المعارين لمجموعة من الأندية في القسمين الأول والثاني من الدوري الاحترافي وذلك تماشيا مع المخطط الذي وضعه رفقة مكتبه المسير والذي يهدف إلى خلق فريق تنافسي قادر على مقارعة الكبار.

وأردف المتحدث نفسه أن الفرق عليها الاهتمام بفرق الهواة ودعمها على اعتبار هذه الأخيرة بمثابة مراكز التكوين للفرق الكبرى وتتوفر على خزان من اللاعبين الموهوبين.

يذكر أن مجموعة من الأخبار راجت في الآونة الأخيرة عن وجود علاقة تعاون بين فريق الوداد البيضاوي وشباب المحمدية الشيء الذي لم ينفيه لا سعيد الناصيري رئيس الوداد ولا هشام أيت منا رئيس شباب المحمدية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.