فاخر يورط سيدينو ويرفض مغادرة حسنية أكادير.

رفض امحمد فاخر مدرب فريق حسنية اكادير لكرة القدم، الحلول المقترحة من إدارة النادي السوسي لمغادرة منصبه كمدير فني.
واقترح مسؤولو الحسنية على فاخر، الإدارة التقنية للفريق مع الإبقاء على نفس نفس الراتب الشهري وباقي الامتيازات وهو الأمر الذي رفضه جملة وتفصيلا.
وكان المكتب المسير لفريق غزالة سوس، قد طالبو من فاخر بفسخ عقده إلا أنه طالب بجميع مستحقاته بما فيها الشرط الجزائي.
وزاد فاخر من متاعب الفريق السوسي بعدما رفض مغادرته رغم مطالب فعاليات ومكونات حسنية اكادير، ليورط بذلك رئيس النادي صاحب فكرة التعاقد معه.
ويشار أن الحبيب سيدينو وبعض أعضاء المكتب اجتمعوا مع فاخر ساعات للبحث عن حل يرضي الطرفين، وهو الأمر الذي رفض نقاشه الجينرال.
ولازال مسؤولو الحسنية يبحثون عن حل أوسط لثني فاخر عن قراره الذي تشبث به، والانفصال بشكل ودي يرضي الطرفين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.