ولد الرشيد يستقبل رئيس مجلس الشيوخ الشيلي بمقر جماعة العيون

استقبل السيد مولاي حمدي ولد الرشيد رئيس المجلس الجماعي للعيون مرفوقا بالسيد أحمد لخريف والسيد لسياد الإدريس الى جانب نائبة رئيس المجلس السيدة مكملتو كمال رئيس مجلس الشيوخ الشيلي ومدير ديوان رئيس الجمهورية الشيلية، بحضور رئس جمعية الصداقة المغربية الشيلية، وذلك بمقر جماعة العيون

ولد الرشيد أعرب عن ترحيبه بالضيف الشيلي والوفد المرافق له، كما قدم عرضا شاملا عن الأوراش والمشاريع التي تعرفها مدينة العيون حاضرة الأقاليم الجنوبية، وكذا البنيات التحتية الحديثة التي باتت تتوفر عليها في مختلف المجالات

 

واستمع رئيس مجلس الشيوخ الشيلي كذلك لعروض مفصلة تضمنت بسطا لمهام واختصاصات المجلس الجماعي في تدبير الشأن المحلي بالمدينة، وجهوده من أجل تعزيز البنيات التحتية، والرفع من مستوى الخدمات المقدمة للساكنة، كما كانت الزيارة فرصة اطلع خلالها الوفد على أجواء الأمن والطمأنينة التي تتمتع بها هذه الربوع

 

اما فيما يخص الشق السياسي فقد أبرز ولد الرشيد عدالة القضية الوطنية وتمسك المنتخبين بمبادرة الحكم الذاتي لتسوية نزاع الصحراء، معربا عن تعلق ساكنة الحواضر الجنوبية بأهداب العرش العلوي المجيد، وتكريس الوحدة الترابية والسيادة الوطنية على كامل التراب الوطني، مشددا ان المنتخبين هم الممثلين الشرعين للساكنة، تماهيا ونتائج الانتخابات ولغة صناديق الإقتراع واللعبة الديمقراطية التي شهد العالم بنزاهتها وكانت محل تنويه من المنتظم الدولي .

من جهته أعرب رئيس مجلس الشيوخ الشيلي عن شكره وامتنانه لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي حظي بها والوفد المرافق له، كما عبر عن إعجابه وتثمينه بالمستوى التنموي الذي تحقق بهذه المنطقة في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية، مشيرا إلى أهمية هذه الزيارات واللقاءات التي تتيح إمكانية تعريف الرأي العام وتقريبه من حقيقة الأوضاع بالأقاليم الجنوبية للمملكة، معربا عن استعداده لبذل كل الجهود لتكثيف التعاون والتواصل وتبادل المزيد من الزيارات بين الجانبين

 

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.