اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي تواصل الاستماع للمؤسسات والقوى الحية للأمة باجتماع مع المجلس الوطني لحقوق الانسان

 

واصلت اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، الثلاثاء بالرباط، جلساتها المخصصة للاستماع لممثلي المؤسسات والقوى الحية للأمة المتضمنة للأحزاب والنقابات والقطاع الخاص والجمعيات، باجتماع مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

وهكذا، قالت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، السيدة أمينة بوعياش، إن المجلس اعتمد في بلورة تصوره للنموذج التنموي الجديد على “الحق في التنمية”.

وأوضحت السيدة بوعياش، في تصريح للصحافة، عقب اجتماع ممثلي المجلس الوطني لحقوق الإنسان باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد، أن هذا الحق في التنمية يعتمد على مرتكزات أساسية تتمثل في حقوق الإنسان والديمقراطية والتنمية، ووضع الإنسان في صلب العملية التنموية، مؤكدة على أهمية أن “يكون الإنسان موضوع التنمية والمشارك في بلورة الخطط التنموية والمستفيد منها”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.