أنباء عن وفاة مشجع رجاوي بسبب شغب “الكلاسيكو”.

ذكرت مصادر جيدة الإطلاع أن أحد مشجعي فريق الرجاء الرياضي لقي حتفه إثر أعمال الشغب التي أعقبت لقاء الكلاسيكو الذي جمع مساء يومه الإثنين بين فريقي الجيش الملكي والرجاء الرياضي برسم الدورة 15 من الدوري الإحترافي.

 

وأضافت المصادر ذاتها، أن المشجع الرجاوي توفي عشية اليوم الخميس في أحد مستشفيات مدينة الرباط، متأثرا بجرح غائر على مستوى الصدر.  

 

وعرفت مباراة الكلاسيكو بعد نهايتها أحداث شغب دامية من طرف فئة محسوبة على جماهير فريق الجيش الملكي، حيث داهموا حافلة كانت تقل أشخاصا مدنيين، كما قاموا بمهاجمة سيارة لأحد المشجعين قرب مركب الأمير مولاي عبد الله.

يذكر أن مواجهة الجيش الملكي والرجاء أصبحت تعرف أحداثا لارياضية خلال السنوات الأخيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.