رياضة

بادرة طيبة من جامعة الجوجيتسو اتجاه الأندية والجمعيات المنضوية تحت لوائها‎

أقدمت الجامعة الملكية المغربية للجوجيتسو على بادرة طيبة تمثلت في تقديم الدعم والمساعدة للأندية والجمعيات المنضوية تحت لواء الجامعة والتي تضررت بعد توقف الأنشطة الرياضية بسبب التدابير الاحترازية التي اتخذتها المملكة المغربية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ونشرت الجامعة المذكورة بلاغا جاء فيه: إثر الوباء الذي إكتسح العالم ، وبناء على التعليمات والتدابير الوقائية التي إتخذتها السلطات الحكومية المختصة كإجراءات وقائية لتجنب انتشار وتفشي فيروس كرونا المستجد ، وبناء على مذكرات السيد وزير الثقافة والشباب
والرياضة (قطاع الشباب والرياضة) القاضية بإغلاق كل القاعات الرياضية والنوادي والتوقف عن ممارسة أي أنشطة رياضية داخلها سواء العمومية منها أو الخاصة ، وسعيا من الجامعة الملكية المغربية للجوجيتسو في تجسيد هذه التدابير الإحترازية على أرض الواقع ، بادرت  الى ربط الإتصال بكافة الجمعيات المنضوية تحت لوائها طالبة منها  التوقف الفوري واللامشروط عن ممارسة أي نشاط رياضي داخل القاعة التابعة لها الى حين صدور ما يرخص ذلك من طرف الوزارة الوصية ، وإيمانا منها كذلك بضرورة التآزر والتكافل في هذا الظرف العسير من خلال ترسيخ روح التعاون والتشارك تقرر تشكيل لجنة يعهد اليها بتحديد الجمعيات المتضررة من تداعيات فيروس كرونا المستجد والتي ستخصص لها مساعدات مالية من طرف الجامعة .

ونتضرع الى الله أن يرفع عنا هذا الوباء ويحفظ بلادنا من كل بلاء“.

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close