مجتمع

العثور على جثة موظف معلقة بإقليم سيدي إفني.

وضع شخص في عقدة الرابع حدا لحياته شنقا داخل منزل أسرته، الواقع بجماعة الأخصاص، ضمن للنفوذ الترابي لإقليم سيدي إفني.
ووفق بعض المصادر فإن الهالك، الذي كان يعمل قيد حياته موظفا بالجماعة الترابية الأخصاص، عُثر عليه معلقا بحبل وسط المنزل؛ فيما لا تزال أسباب الانتحار مجهولة.

وفور علمها بالخبر، انتقلت السلطة المحلية والدرك الملكي والوقاية المدنية إلى مكان الحادث، وجرى نقل الجثة نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول بتزنيت، من اجل إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق