مجتمع

مؤلم.. عشريني ينهي حياته شنقا بإقليم شفشاون.

اقدم شاب عشريني بدوار ايرسيف بجماعة بني احمد الغربية بإقليم شفشاون، امس الأربعاء، على وضع حد لحياته بعدما وصل حبلا بشجرة ولفه حول عنقه.
ووفق بعض المصادر فإن الهالك شاب يبلغ حوالي 27 سنة، عثر عليه جثة هامدة معلقة بواسطة حبل إلى شجرة بالتجمع السكاني سالف الذكر، مضيفة أنه كان يعاني من اضطرابات نفسية وأزمات عقلية حادة قيد حياته.هذا وقد حلت عناصر من السلطة المحلية بمكان الحادث، مرفوقة بعناصر الدرك الملكي، وعملت على فتح تحقيق في أسباب وملابسات الواقعة، ونقل جثمان الضحية إلى مستودع الأموات بشفشاون، بأمر من النيابة العامة المختصة، إلى حين انتهاء التحقيقات.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق