مجتمع

مبادرة من أطباء مغاربة لتوفير الرعاية لللاجئين

أقدمت الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء على توقيع اتفاقية شراكة مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، قصد تمكين اللاجئين المقيمين في المغرب من رعاية صحية، من فحوصات طبية في مختلف التخصصات من لدن أطباء متطوعين تابعين للهيئة.

وتلزم هذه الشراكة الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء، بتوفير فحوصات طبية للاجئين بالمغرب، بما فيها الفحوصات المتعلقة بعلم النفس، من لدن أطباء متطوعين، كما تتعهد الهيئة المذكورة بمساندة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب في إبرام الاتفاقيات مع العيادات والمختبرات المغربية ومنْح أدوية للاجئين بالمجان.

هذا وتندرج هذه الشراكة في إطار دعم إستراتيجية المغرب الجديدة في مجال الهجرة واللجوء، التي انطلقت سنة 2013، بتعليمات من الملك محمد السادس، وأيضا في إطار الجهود التي يبذلها المغرب لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق