رياضة

أولمبياد طوكيو 2021 مهددة بالإلغاء

رجح الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية أن يتم إلغاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو في حال عدم السيطرة على فيروس كورونا المستجد في صيف العام 2021، بعدما تسبب تفشيه بتأجيل موعدها الأساسي في صيف العام الحالي.
وعلى رغم أن باخ إنطلق في موقفه من آخر مشابه أبداه رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، رفض مسؤول في اللجنة المنظمة الخميس وضع الأولمبياد أمام خيار الإلغاء، مشددا على أن ذلك لم يتم طرحه في النقاشات السابقة.
وأعلنت اللجنة الدولية والحكومة اليابانية في 24 مارس تأجيل الألعاب إلى العام المقبل بسبب «كوفيد-19»، وحدد موعدها الجديد بين 23 يوليو والثامن من غشت 2021.
وفي أبريل، أقر آبي بأنه سيكون من الصعب إقامة الأولمبياد في صيف 2021 ما لم تتم السيطرة على تفشي الفيروس الذي تسبب بوفاة أكثر من 328 ألف شخص في العالم حتى الخميس.
وفي مقابلة مع هيئة الاذاعة البريطانية «بي بي سي»، قال باخ :«بصراحة، أتفهم هذا الموقف، لا يمكن أن توظف ما بين 3 آلاف أو 5 آلاف شخص في اللجنة المنظمة إلى الأبد، ولا يمكن تغيير روزنامة الرياضة العالمية لكل الإتحادات الدولية البارزة كل عام، ولا تستطيع إبقاء الرياضيين في حالة من عدم اليقين، وبالتالي أتفهم موقف شركائنا اليابانيين في هذا الشأن».
وأشار باخ إلى أنه خلص في مباحثاته مع آبي على هامش قرار التأجيل، إلى أن صيف 2021 سيكون الخيار الأخير لاستضافة طوكيو الأولمبياد الصيفي للمرة الثانية في تاريخها بعد العام 1964.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق