مجتمع

شاب ينهي حياة والده ليلة العيد بإقليم برشيد.

تمكنت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الدروة سرية برشيد من توقيف شاب في الثلاثينيات من عمره وذلك للاشتباه بارتكابة جريمة قتل في حق أبيه الستيني، بعدما وجّه إليه ضربة بواسطة أداة حديدية على مستوى الرأس بدوار اولاد الصغير بإقليم برشيد.

وأفادت بعض المصادر بأن سوء تفاهم وقع بين الأب وابنه ليلة العيد، تطوّر إلى مشادات كلامية بالعنف، وجّه خلالها الابن ضربة إلى والده بواسطة أداة حديدية، أدت إلى إصابته بجروح خطيرة على مستوى الرأس ليفرّ بعدها إلى وجهة مجهولة.

وأضافت نفس المصادر أن شقيق المشتبه فيه حاول إنقاذ والده ومساعدته بنقله نحو المستشفى الإقليمي ببرشيد لتلقي العلاج، إلاّ أنه فارق الحياة، حيث جرى توجيه جثته نحو مستودع الأموات الرحمة قصد التشريح لفائدة البحث القضائي.

هذا وقد تمكنت عناصر الدرك من إيقاف ابن المشتبه فيه بقتل والده مع حجز أداة الجريمة بعدما فرّ إلى دوار مجاور، قبل وضعه تحت تدبير الحراسة النظرية للاستماع إليه تمهيديا، في انتظار عرضه غدا الاثنين أمام ممثل النيابة العامة المختصة.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق