مجتمع

حالة إستنفار وإعتقال العشرات بسبب ” بوجلود “

شنت سلطات أكادير الحرب على عدد من تجمعات مظاهر الاحتفال بظاهرة بوجلود، و اعتقلت العشرات من الشبان في حالة الاستنفار القصوى وسط تخوفات من انتشار فيروس كورونا
وذكرت بعض المصادر، بأن عناصر السلطات الأمنية و المحلية مدعومة بعناصر من القوات المساعدة، قامت بتفريق عدد من التجمعات الاحتفالية بما سمي بوجلود بعدد من الأحياء بالمدينة في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد 02 غشت 2020، و أوضحت مصادر الموقع، بأن العناصر المذكورة، اعتقلت عددا من الشبان على خلفية هذه التظاهرات الغير المرخصة في ظرفية انتشار فيروس كورونا، و فرض حالة الطوارئ بالبلاد
في ذات السياق، و بالموازاة، عرفت عدد من الشوارع تسجيل مظاهر أخرى لتصرفات الشباب الطائش، والذي يقود الدراجات النارية بطريقة جنونية، وهو ما أرق عدد من السائقين في عدد الحالات كادت أن تسجل حوادث مميتة، خصوصا و أن قيادة تلك الدراجات و أغلبها من نوع C90 كان يتم بطريقة هستيرية، و في غياب الوعي أحيانا مع تناول المخدرات وحبوب الهلوسة، ما يقتضي تدخل من يعنيه الأمر لوضع حد لمثل هذه السلوكات المشينة.

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close