مجتمع

وفاة عصام العريان القيادي البارز في الإخوان المسلمين بسجنه

 

ذكرت وسائل إعلام محلية وعربية أن القيادي البارز في صفوف جماعة الإخوان المسلمين بمصر عصام العريان قد توفي في سجن طرة بالقاهرة، بعد أن ألمت به نوبة قلبية.

وبحسب ذات المصادر فقد جرى نقل العريان إلى مستشفى السجن بعد إصابته بنوبية قلبية، وتوفي أثناء تلقيه العلاج،
وذكر محامي الجماعة أن إدارة السجن قامت بإبلاغه بأن الوفاة طبيعية.
هذا وسبق لأسر السجناء المعتقلين من جماعة الإخوان المسلمين ان أثارت مخاوفها بشأن صحة المحتجزين، في الوقت الذي نفت فيه السلطات المصرية إساءة معاملة السجناء أو إهمال صحتهم.

يذكر أن عصام العريان البالغ من العمر 66 عاما عمل نائبا لرئيس حزب الحرية والعدالة، وكان من أبرز قيادات جماعة الإخوان المسلمين، والتي اتخذت السلطات المصرية إجراءات صارمة ضدها بعد الإطاحة بها من على رأس السلطة عام 2013.

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close