مجتمع

إجراءات اسثتنائية باليوسفية للحد من انتشار الفيروس التاجي

قررت السلطات المحلية باليوسفية، امس الأربعاء، اتخاذ إجراءات  استثنائية لمواجهة الوضع الوبائي بالإقليم، وذلك بعد تزايد حالات الإصابة بالفيروس التاجي.
وقد أصدر عامل الإقليم السيد محمد سالم الصبطي،قرارا يقضي بتحديد مواقيت إغلاق بعض المحلات التجارية والفضاءات العمومية، تماشيا مع الإجراءات والتدابير التي يستوجبها حفظ النظام الصحي بإقليم اليوسفية بغرض الحد من انتشار الوباء.
وهكذا، حدد القرار العاملي توقيت إغلاق المقاهي والمطاعم في التاسعة مساء، والمحلات الحرفية في السادسة مساء، والمحلات التجارية في العاشرة ليلا، وفضاءات تجارة القرب في الثالثة زوالا، فيما نص القرار على الإغلاق طيلة اليوم بالنسبة للحدائق العمومية والحمامات والملاعب الرياضية والقاعات الرياضية.
وحسب ما جاء في القرار، فإن عدم الامتثال لهذه الإجراءات سيعرض صاحبه للمتابعة القانونية وفق النصوص المعمول بها في حالة الطوارئ الصحية.
وسيعهد بتنفيذ مقتضيات هذا القرار إلى المصالح القضائية المختصة والسلطات المحلية والأمنية.

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close