مجتمع

كورونا تُغَيّر العادات الغذائية للمغاربة وتدفعهم لاستهلاك أكل البيت بدلا عن الوجبات السريعة

ساهم تفشي جائحة كورونا في ضبط وتعديل العادات الغذائية للمغاربة، حيث تم تسجيل انخفاض في مستوى استهلاك الوجبات السريعة والتي كانت تشهد إقبالا كبيرا قبل الجائحة، وبالمقابل زاد استهلاك الأفراد والأسر للفواكه والخضروات الطازجة خلال شهور الحجر والتي جاءت بعدها، وذلك بغرض بناء حاجز واقي طبيعي ويقوي المناعة ضد الفيروس.

وتشير التقارير الطبية عبر العالم أن المنتجات الغذائية الطبيعية تساهم في أن يتخلص جسم الإنسان من السموم والمواد الضارة، كما تعمل على تعزيز قوته وتزيد من مناعته ما يجعله قادرا على مواجهة الأمراض ومقاومتها.

وينصح الأطباء واختصاصيي التغذية بالإكثار من شرب الماء وتناول الخضروات والفواكه لما تحتويه من فيتامينات وألياف تعمل على تقوية الجهاز المناعي للإنسان، والابتعاد عن الأغذية التي تحتوي على المواد الحافظة والتي تساهم في تدمير الجهاز المناعي وتهدد السلامة والصحة.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق