مجتمع

العثماني: نرفض تشويه بلادنا باقتراحات “البريكولاج” ونرفض القاسم الانتخابي

قال سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية أنه يتأسف لحالة النقاش السياسي التي تسبق الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، والتي ركزت اهتمامها على مراقبة حزب البيجيدي و بدأت تحسب مقاعده التي سيفوز بها وتراقبه.

وشدد العثماني الذي يقود حزبه الحكومة الحالية أنه لا يجب تشويه المسار الذي قطعه المغرب باقتراحات “البريكولاج” بهدف تحجيم طرف سياسي معين، مؤكدًا على ضرورة العمل على تقوية الهيئات التي تلعب دور الوسيط لتكون لديها الثقة والقدرة على المساهمة في التطور الديموقراطي بالمغرب.

ووصف العثماني ما يعيشه الحزب وبعض قيادييه اليوم هو هجومات تقوم على أساس الأكاذيب وتحريف الكلام والأخبار المزيفة، مُبديا في ذات السياق أسفه “كون  بعض الأطراف إما سياسية أو اعلامية أو غيرها من لوبيات لا تتعامل مع هذه اللحظة بهذا المنطق” حسب تعبيره.

وجدد العثماني الذي كان يتحدث يوم السبت 17 أكتوبر الجاري،-خلال الجلسة الافتتاحية للقاء الدراسي الخاص بالقوانين الانتخابية التي نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة فاس-جدد رفض حزبه لمقترح القاسم الانتخابي والزيادة في عدد المقاعد البرلمانية.

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close