رياضة

هل يكرر بوعميرة ما فعله ضد الدراويش ؟

بعد تأكد إصابة الحارس الأول لنادي الرجاء الرياضي أنس الزنيتي، عقدت جماهير الأخضر الآمال على زميله محمد بوعميرة، لحماية العرين ضد هجمات زملاء بنشرقي وأوناجم يوم الأربعاء المقبل، لحساب إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وسبق لبوعميرة أن حمل على عاتقه مسؤولية حراسة المرمى في مباريات مصيرية، أبرزها مواجهتي الإسماعيلي المصري، برسم دور الستة عشر من كأس زايد للأندية البطلة موسم 2018/2019، إذ وقف سدًّا منيعًا آنذاك أمام الحملات الهجومية لأبناء البرازيلي فييرا، خاصة في لقاء العودة بمركب محمد الخامس.

واستأسد محمد خلال مباراة الإياب، بعدما نجح في قيادة النسور إلى الدور الربع النهائي، بصده لضربتي جزاء وقعهما حسني عبد ربه، وطارق طه.

هذه الأرقام تثبت وبالملموس جاهزية إبن تادلة لتعويض الزنيتي في أي وقت، وتدل أيضًا على الإحترافية الكبيرة التي يتميز بها، وتظهر جلية خلال التداريب الجماعية، فهل يكرر بوعميرة ما فعله ضد الدراويش ؟

عبد الجليل حنين (ص.م)

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق