مجتمع

البطل العالمي المغربي خالد القنديلي في ضيافة حزب الاتحاد الاشتراكي

استقبل الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية البطل العالمي في رياضة الفول الكونتاكت، خالد القنديلي بمقر الحزب هذا الصباح في لقاء ودي حضره إلى جانب الكاتب الأول أحمد المهدي مزواري و فتيحة سداس و السعدية بنسهلي أعضاء المكتب السياسي للحزب و عبد الله الصيباري الكاتب العام الشبيبة الاتحادية و مولاي المهدي الفاطمي مناضل اتحادي و رئيس جماعة مولاي عبد الله امغار بإقليم الجديدة .
في بداية اللقاء رحب الكاتب الأول للحزب خالد القنديلي مشيرا إلى مساهمته الكبرى في اندماج فئات كبرى من الشباب المغربي و المغاربي في المجتمع الفرنسي عن طريق جمعية ” رياضة و إدماج الشباب ” و عن تشريفه لوطنه ليس فقط كبطل لفرنسا و أوروبا و العالم في رياضة الفول كونتاكت بل أيضا بالنظر إلى كونه سفيرا حقيقيا لبلده و قيمها عفاعل مدني مهم عمل في المغرب و فرنسا على مشاريع كبرى لفائدة الرياضة و الشبيبة في عدد من المناطق ..
من جهته عبر خالد القنديلي عن سعادته و هو يدخل إلى مقر الاتحاد الاشتراكي و يحظى بهذا الاستقبال من لذن قيادة الحزب معربا عن رغبته في تطوير منهجية للتعاون مع الاتحاد الاشتراكي فيما يخص تكوين الشبيبة في مجالات عمل القرب و كذلك مواكبة المشروع الذي ينوي الحزب بناءه و المتعلق بقناة الحزب الإلكترونية و العمل على التفكير و الدراسة و إنجاز المشروع باعتباره صاحب تجربة مؤكدة في العمل التلفزي بالنظر لكونه يرأس قناة اطلس تي في التي تعنى بقضايا الجالية المغربية عبر العالم …
و ذكر في معرض حديثه عن مساره بفرنسا باعتباره ابن مهاجر مغربي عاش ظروفا اقتصادية و إجتماعية صعبة و تمكن بالعمل من أن يكون وسيطا للجمهورية في موضوع الهجرة و يمنحه الرئيس فرانسوا ميتيران وسام جوقة الشرف للجمهورية الفرنسية و يعين عضوا في المجلس الاقتصادي والاجتماعي بفرنسا كما ذكر بعمله في تثمين أدوار الجالية المغربية بالمهجرحيث كان أول من يقدم ثلة من الرياضيين و المثقفين و النجوم المغاربة المرموقين إلى بلدهم الأم حيث حظي برعاية استثنائية المغفور له الحسن الثاني و للملك محمد السادس ….
و خلص اللقاء إلى ضرورة العمل على تطوير عدد من المشاريع التي ينكب الاتحاد على إنجازها مسجلا استعدادا و تعبئة مشتركة للجانبين من أجل بلوغ ذلك .

قد يعجبك ايضا

Back to top button
Close
Close