سياسة

بنعبد الله يراسل رئيس الحكومة في هذه المسألة

راسل محمد نبيل بن عبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، سعد الدين العثماني باعتباره رئيسا للحكومة، في شأن بدائل الحكومة إثر إغلاق معابر التجارة المعيشية على مستوى الثغرين المحتلين سبتة ومليلية.

وذكر بنعبد الله، في رسالته “قامت الحكومة بإغلاق ممرات التجارة المعيشية على مستوى الثغرين المحتلين، سبتة ومليلية، مما أفضى إلى توقفٍ شبه تام للحركة التجارية عبرهما، علما أن هذه الأخيرة كانت تُشكل النشاط الاقتصادي الأهم بالنسبة لعشرات الآلاف من المواطنات والمواطنين القاطنين بالمدن المجاورة لسبتة ومليلية السليبتين.”

وتابع الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية المعارض لسياسة الحكومة، وإذا كان حزب التقدم والاشتراكية يؤيد كل الإجراءات الرامية إلى خفض الاستيراد ودعم المنتجات الوطنية وتشجيع المغاربة على استهلاكها، ويقف ضد التهريب وشبكاته، فإنه في نفس الوقت يُعبر لكم عن انشغاله وقلقه بخصوص انقطاع مصدر عيش عشرات الآلاف من الأسر المغربية بهذه المدن المغربية، والتي باتت تشهد أوضاعاً اجتماعية مزرية من جراء الإغلاق المذكور.”

وتابع بنعبد الله في نفس الرسالة “الإجراءات التي أقرتها الحكومة، أو تعتزم إقرارها، في ما يتعلق بالبدائل الاقتصادية والاجتماعية التي تستوجبها الأوضاع الحالية، حمايةً لهؤلاء المواطنات والمواطنين من الفقر والبطالة والركود، وما ينطوي عليه كل ذلك من مخاطر مجتمعية حقيقية ومآسي اجتماعية مؤكدة.”

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق