سياسة

لشكر : مطالب الأساتذة المتعاقدين مشروعة

كشف إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أنه يجب إيجاد حلول واقعية لملف الأساتذة المتعاقدين، مبرزا أن مطالبهم معقولة ومشروعة.

 

وأكد لشكر  في ندوة حوارية سياسية حول برامج الأحزاب السياسية بين الرهان الانتخابي وانتظارات المجتمع نظمتها مؤسسة الفقيه التطواني مساء أمس الأربعاء (21 أبريل)، أنه وجب تعديل النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية، وتضمين التوظيف الجهوي، وإدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد داخل الوظيفة العمومية.

 

وتابع الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أنه يجب الحفاظ على المكاسب الجهوية وتمتيع المتعاقدين بكافة حقوقهم التي يضمنها نظام الوظيفة العمومية.

 

وأضاف نفس المتحدث، ” أننا سندافع على هذا النظام الأساسي بكونه سيكون منصفا وعادلا لكل الفئات المنتمية لقطاع التعليم، وبهذه الطريقة لن نحل فقط مشكل الأساتذة المتعاقدين.”

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق