مجتمع

فيدرالية اليسار الديمقراطي بالفداء مرس السلطان يستنكرون عملية توزيع “قفة رمضان”

ذكرت الهيئة المحلية لفيدرالية اليسار الديمقراطي بمنطقة الفداء مرس السلطان، إنها تتابع بـ”استياء شديد الطريقة العبثية التي تتم بها عملية توزيع “قفة رمضان”، تحت ذريعة تقديم الدعم للفئات المعوزة من طرف جمعيات تعلن جهراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنها واجهة لأحد الأحزاب السياسية المعروفة

وترى الهيئة المشكلة من تحالف 3 أحزاب وهي حزب المؤتمر الوطني الاتحادي والحزب الاشتراكي الموحد وحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، “أن تلك الطريقة “أفرغ المساعدات من مضمونها الإنساني النبيل لتصبح منهجية من منهجيات الفساد الانتخابي، واستمالة أصوات الناخبين والتحكم في الخريطة الانتخابية من جهات تعودت الاسترزاق على حساب المواطن المقهور.”

واستنكرت الهيئة المحلية للفيدرالية، استعمال الزبونية والمحسوبية، واستغلال فقر المواطنات والمواطنين في توزيع القفف الرمضانية”، فقد أشارت إلى أنه يتم استغلال البطائق الوطنية لغربلة المواطنين غير المسجلين في اللوائح الانتخابية من الاستفادة.

وتابعت أنه وصل الحد إلى إرسال بطائق الانخراط للمواطنين في الحزب المذكور كوسيلة للتعريف بالرمز الانتخابى والضغط على المواطنين

وطالبت الهيئة اليسارية، “الجهات المعنية بما فيها وزارة الداخلية، و والي جهة الدار البيضاء سطات، بفتح تحقيق في الموضوع للحد من هذه الممارسات التي تتنافى مع كل القوانين بما فيها الانتخابية، ومحاسبة المتورطين.”

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق