سياسة

تبخر حلم بناء اتحاد المغرب العربي

كشف تقرير صادر عن لجنة اقتصادية أممية أن توجه المغرب نحو تكتلات اقتصادية جديدة وشروع الجزائر في مفاوضات للانضمام إلى تكتل لشرق إفريقيا، سيؤديان في النهاية إلى تبخر حلم التكتل الإقليمي المسمى اتحاد المغرب العربي.

ووفق التقرير ذاته، فإن التكتل المغاربي سيندثر بسبب كون الدول المشكلة له تتجه نحو تكتلات اقتصادية إفريقية، وهي تحركات تأتي على حساب اتحاد المغرب العربي، مشيرا إلى أن هذه الدول المغاربية تبحث عن أسواق جديدة واعدة جنوبا كبديل لجمود السوق المغاربية.

التفاصيل بيويمة “المساء”.

إعلان

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق