رياضة

رئيس الماط: تعرضنا للمؤامرات، واستقالتي لا رجعة فيها‎‎

أكد رئيس نادي المغرب التطواني رضوان الغازي استقالته بشكل رسمي من منصبه، وذلك بعد انتهاء الموسم الرياضي الحالي.

 
وقال الغازي في ندوة صحفية عقدها يومه الخميس، إن قرار الاستقالة لا رجعة فيه، بالنظر إلى الضغوطات الكثيرة التي عاشها منذ توليه منصب رئاسة الفريق.
 
وأضاف الغازي أن المغرب التطواني تعرض لكوارث عديدة، ومؤامرات دنيئة، رافضًا الكشف عن طبيعتها، حفاظًا على استقرار النادي.
 
وبرر نفس المتحدث سقوط الماط إلى الدوري الاحترافي الثاني بغياب بعض اللاعبين الأساسيين عن الجولات الأخيرة في القسم الأول، وعلى رأسهم توفيق الصفصافي ونصير الميموني.
 
ودق رضوان الغازي ناقوس الخطر بخصوص الوضعية المالية للمغرب التطواني، مشيرًا إلى أن ملفات النزاع أثقلت كاهل الفريق، سواءً تلك التي لدى الجامعة أو سلطات المدينة.
 
وفند الغازي الأخبار التي راجت مؤخرا حول خلافه مع الرئيس الأسبق للفريق عبد المالك أبرون، مؤكدا أن الحديث عن الماضي لن يفيد ممثل الشمال في شيء خلال الوقت الحالي.
 
وكان رضوان الغاري قد ترأس المغرب التطواني بصفة رسمية في 13 من شهر يوليوز سنة 2018، خلفًا لعبد المالك أبرون.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق