سياسة

البرلماني الحموتي يسائل أخنوش عما أعدته الحكومة لتفادي كوارث زلزالية بالحسيمة

قام البرلماني محمد الحموتي المنتمي لحزب الأصالة، عن دائرة الحسيمة بمراسلة رئيس الحكومة، في سؤال كتابي حول الهزات الأرضية المتوالية التي يعيشها إقليم الحسيمة، ووقعها على الساكنة، وحول الإجراءات الاستباقية للحكومة لتفادي وقوع كارثة زلزالية مثل الذي هز الإقليم في فبراير من العام 2004.

وجاء في سؤال الحموتي، بأن إقليم الحسيمة خلال الأيام القليلة الماضية، يعيش على وقع هزات أرضية زلزالية قوية ومتلاحقة، ولعل آخرها تلك التي ضربت الليلة الماضية 23 دجنبر 2021، والتي بلغت قوتها 4.7 درجات على سلم ريشتر.

يضيف النائب: “الأمر الذي أثار حالة من الرعب والهلع في صفوف المواطنين والمواطنات الذين فضل بعضهم الخروج للمبيت خارج منازلهم.

وتابع الحموتي بأن الساكنة تخشى ( لاقدر الله) حدوث كارثة زلزالية مثل التي عرفتها الحسيمة سنة 2004، متسائلا عن الإجراءات الاستباقية التي أعدتها الحكومة لتفادي حدوث كارثة أخرى.

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق