سياسة

فرنسي: نجاح المغرب بشكل منفرد في ظل التقلبات يجعل الملك قائدا عالميا

أشاد السياسي اليساري الفرنسي جوليان دغي، بنجاح المغرب تحت القيادة السامية للملك محمد السادس، بشكل منفرد في ظل التقلبات التي يعرفها العالم بسبب تداعيات جائحة تفشي فيروس “كورونا”.

 

واعتبر السياسي الفرنسي، الذي اختار الملك محمد السادس شخصية السنة لعام 2021، أن نجاح المملكة المغربية بشكل منفرد في ظل تقلبات عالمية غير مسبوقة، يجعل الملك قائداً عالمياً.

 

وأوضح دغي خلال استضافته على احدى القنوات، أن الشخصية السياسية الجديرة بشخصية السنة لعام 2021 عبر العالم، هو ملك المغرب محمد السادس بسبب النجاح الفريد الذي حققه.

 

وفي هذا الصدد، أكد المتحدث ذاته أن نجاح المملكة في إجراء انتخابات ديمقراطية ونزيهة، تخلصت من الإسلاميين بطريقة ديموقراطية، وكذا نجاح المملكة في عملية التلقيح ضد كورونا، فضلاً عن إقامة سلام وعلاقات دبلوماسية رسمية مع إسرائيل على خلاف كافة البلدان المحيطة به، يجعل الملك محمد السادس شخصية السنة بدون منازع.

 

وجدير بالذكر أن نجاح المغرب، بفضل التعليمات والتوجيهات السامية للملك محمد السادس، في السيطرة على الجائحة والحد من تداعياتها لقي إشادة من طرف عدد من المنظمات والدول.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق