غير مصنف

بيل غيتس: كورونا ستصبح بعد “أوميكرون” أشبه بالإنفلونزا الموسمية

يرى الملياردير الأميركي والمؤسس المشارك لشركة “مايكروسوفت” بيل غيتس أنه بمجرد تجاوز هذه الأزمة فإن فيروس “كورونا” سيصبح أشبه بالإنفلونزا الموسمية.

 

وفي نقاش أجرته شبكة “سي إن بي سي” الإخبارية، حاورت من خلاله أستاذة الصحة العامة بجامعة إدنبرة، ديفي سريدهار، بيل غيتس، عبر موقع “تويتر”، بشأن توقعاته عن توقيت وكيفية انتهاء الوباء، وما إذا كان المتحور الجديد “أوميكرون” سيحوّل الفيروس لمرض متوطن يمكننا التعايش معه أم أن هناك متغيرات خطيرة أخرى وشيكة في عام 2022.

 

ورداً على ذلك، قال بيل غيتس إنه بمجرد أن تنحسر الطفرة الحالية، يمكن للدول أن تتوقع ظهور “حالات إصابة بكورونا أقل بكثير” حتى نهاية عام 2022. وتابع: “بمجرد حدوث ذلك، سيصبح كورونا على الأرجح أشبه بالإنفلونزا الموسمية”،متوقعا أن يعزز “أوميكرون” مناعة الأشخاص “على الأقل خلال العام المقبل”.

 

وأضاف غيتس”إذا كان بإمكان عدد كافٍ من الدول الحفاظ على مستوى معين من المناعة المكتسبة ضد كورونا، سواء من اللقاحات أو من العدوى السابقة، فقد يتباطأ دوران وانتقال الفيروس لفترة كافية ليتحول في النهاية إلى مرض متوطن”، لافتا إلى أنه بمجرد أن يحدث ذلك، قد يصبح لقاح “كورونا” لقاحاً سنوياً مثل لقاحات الإنفلونزا.

 

وبخصوص رأيه في احتمالية ظهور متغير آخر لـ “كورونا” أكثر خطورة أو قابلية للانتقال، قال غيتس إن هذا السيناريو “غير محتمل – لكنه بالتأكيد ليس مستحيلاً”.

 

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق