دولي

حرق جثة مهاجر مغربي في ألمانيا تسائل بوريطة

وصلت قضية حرق جثة مهاجر مغربي في مدينة “فرانكفورت” بألمانيا، إلى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة.

وسائل نائب من حزب التجمع الوطني للاحرار، بوريطة عن الاسباب التي جعلت السلطات الألمانية تقوم بحرق جثة المهاجر المنحدر من إقليم الناظور.

وقال النائب البرلماني في السؤال ، إن موضوع حرق جثة مغربي منحدر من إقليم الناظور والذي وافته المنية في مدينة فرانكفورت، قد أثار صدمة كبيرة لدى عموم المغاربة، خاصة الجالية المغربية المقيمة بألمانيا.

وأضاف نفس المتحدث، أن هذا التصرف يعتبر “انتهاكا لحرمة وكرامة الفقيد، والذي ينتمي إلى ديننا الإسلامي، و خرقا لما جرت عليه العادة في مثل هذه الحالات التي يتعين فيها إخبار عائلة المرحوم والقنصلية العامة للملكة، كما انتهاك للمعاهدات الدولية التي تتضمن حقوق الإنسان”.

وتابع متسائلا:” ما هي الأسباب والظروف الحقيقية التي جعلت السلطات الألمانية تقوم بإحراق جثة مواطن مغربي مسلم، وما هي الإجراءات التي تتخذونها لضمان حقوق وكرامة المواطنين المغاربة في بلد إقامتهم ؟”.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق